مركز مركاتوس / Mercatus Center

مركز مركاتوس / Mercatus Center

مركز أبحاث أمريكي غير ربحي تأسس في العام 1980 بهدف تقليص الفجوة بين الأفكار الأكاديمية والمشاكل العالمية الحقيقية. تنطوي مهمة المركز على نشر المعرفة وإدراك المؤسسات التي تؤثر على حرية الإزدهار الاقتصادي وإيجاد حلول مستدامة من أجل التغلب على الحواجز التي تمنع الأفراد من العيش بحرية والتمتع بحياة مزدهرة وسلمية.

يقوم الباحثون في المركز بإجراء الأبحاث والعمل مع الطلاب المتخرجون من أجل تطبيق الأفكار على المشاكل في العالم وتصبح الاستنتاجات البحثية متوفرة لدى الإعلام وصناع القرار السياسي من أجل ربط التعلم الأكاديمي بالممارسة العالمية الواقعية. ومن خلال برامج البحث والمحاضرات الأكاديمية وورش العمل والمشاركة في لقاءات الجمعيات الأكاديمية المهنية، يشجع المركز على المشاركة الحية ومتعددة الجوانب في أبحاثه.

ويستخلص المركز استفادته الاقتصادية من مشاركة الحائزين على جوائز نوبل في الشؤون الاقتصادية أمثال فريدريك حايك وإلينور أوستروم ودوغلاس نورث جايمس بوتشانان وفيمون سميث. ومواضيعه البحثية تتراوح بين التنمية الاقتصادية في أفريقيا وإعادة الإعمار بعد إعصار كاترينا والأزمة المالية في العام 2008 والدروس المستقاة من تجارة الخمر واقتصاديات الانفاق الحكومي وغيرها من المواضيع الكثيرة.

المراكز البحثية

سياسة التكنولوجيا: برنامج يركز على الأمن السايبري والخصوصية وجمع البيانات والإصلاح الخيالي والتنظيم واسع النطاق وإصلاح الخدمة الجامعية.

الاقتصاديات: برنامج يركز على التاريخ الاقتصادي والأعمال التجارية والتحليل المؤسساتي والقانون والاختيار العام والتغير الاجتماعي.

الأسواق المالية: برنامج يركز على الإفلاس وحماية المستهلك والأزمة المالية والتنظيم المالي والإسكان والعقارات والسياسة النقدية.

العولمة والتنمية: برنامج يركز على التنمية والمشاريع والتخطيط والسياسة التنموية والديمقراطيات الصاعدة وإدارة الموارد الطبيعية وإعادة الإعمار بعد الحروب والكوارث الطبيعية وحقوق الملكية والتجارة.

الإنفاق والموازنة: برنامج يركز على إصلاح الموازنة والدين والعجز والرعاية الصحية والأمن الاجتماعي والمساعدة الطبية للفقراء والرواتب التقاعدية والسياسة الضريبية.

التمويل

نظراً لكونه منظمة غير ربحية فإن المركز يُمول من قبل المؤسسات (58%) والأفراد (40%) والأعمال التجارية (2%) من كافة أنحاء البلاد. ولا يحظى المركز بتمويل الحكومة الفدرالية أو الرسمية أو المحلية. ومن المؤسسات التي ساهمت في تمويل المركز مؤسسة كوتش وإيكسونموبايل. وتبلغ عائدات المركز حوالى 14 مليون دولار أما نفقاته فتقدر بـ11 مليون دولار.