اللاهوت المعاصر، دراسات نقدية (التعددية الدينية)

اللاهوت المعاصر، دراسات نقدية (التعددية الدينية)

تأليف 

مجموعة مؤلفين 

المحتويات

مقدّمة المركز

التعدّدية الدينية  ...........  آية الله الشيخ عبد الله الجوادي الآملي (حفظه الله) 

التعدّدية الإبستيمولوجية  ........... د.عبد الحسين خسروبناه 

التسامح الاجتماعي والتعددية الدينية  ........... د.حميد بارسانيا 

نظرية التعدّدية الدينية لجون هيك في بوتقة النقد والتحليل  ...........  د. رضا أكبري.. 

دراسة نقدية حول رؤية جون هيك إزاء الدين والتعدّدية الدينية  ...........  سيّد محسن موسوي.. 

نظرية العلّامة الطباطبائي في الميزان حول تعدد الأديان  ...........  قاسم بور حسن. 

التنوُّع الديني: قابليةُ الاختراق المعرفيّ للإدراك الدينيّ  ...........  د.حميد وحيد 

نظرة عقلانية ـ قرآنية إلى التعددية الدينية    ...........  د.حسن معلمي. 

المستضعفون ومسألة النجاة  ...........  د.أبوالفضل ساجدي 

مسألة نجاة أتباع الأديان وفلاحهم  ...........  د. علي كربلائي بازوكي. 

 

مقدّمة المركز

يتمّ إنتاج ونشر سلسلة اللاهوت المعاصر في حقل تحليل ونقد الأبحاث الإلهيّة المعاصرة وانعكاسها في العالم الإسلامي. وقد تمّ حتّى الآن ضمن هذه السلسلة تحليل موضوعات، من قبيل: «الكلّيات والمبادئ التصوّريّة للإلهيّات المعاصرة»، و«العلم والدّين»، و«نقد نظريّة تعارض الدّين والعلوم التجريبيّة»، و«العلم الدّيني»، و«الدّين والعلوم المعرفيّة»، و«الهرمنيوطيقا»، و«التجربة الدينية». وفي سياق هذه السلسلة من الأبحاث يُعنى المجلّد الراهن بموضوع في غاية الأهمّية، ألا وهو موضوع التعددية الدينية.

لقد أفرز التنوّع الديني[1] على طول التاريخ آراء متفاوتة في مسألة أحقيّة الدين، ومفهوم الخلاص أيضاً، فقد كان لأتباع الأديان السماوية المختلفة ـ الأعم من الأديان الإبراهيمية ـ وأديان الشرق، بل وحتى الملحدين مسائل نظرية وتحديات اجتماعية وعملية هامّة في هذا الشأن. وقد قدّم المنظرون الدينيّون ولا سيّما فلاسفة الدين آراء مختلفة في التعامل مع مسألة التنوّع الديني؛ حيث يمكن تقسيمها إلى ثلاثة اتجاهات عامّة، وهي: الانحصارية[2]، والشمولية[3]، والتعددية الدينية[4]. في هذه السلسلة من المقالات تمّ تناول مسألة أحقية الأديان، ومفهوم الخلاص، وكذلك ـ بشكل خاص ـ نظرية التعدّدية الدينية من مختلف الأبعاد، ولا سيّما المباني المعرفية والفلسفية لها، بالبحث والنقد والنقاش. ومن بين المسائل التي تمّ بحثها في هذا السياق، عبارة عن:

ـ التعدّدية الدينية في فكر جون هيك.

ـ النسبة بين التحمّل الاجتماعي والتعدديّة الدينية.

ـ التعددية من الزاوية المسيحية.

ـ التعدّدية الدينية من وجهة نظر القرآن الكريم.

ـ التعدّدية الدينية والمفكرون المسلمون.

ـ التعددية المعرفية.

ـ نسبة أحقيّة الأديان إلى مسألة الخلاص.

ـ المستضعفون من حيث الفكر والعقيدة ومسألة الخلاص.

لقد تمّ تناول هذه الأسئلة بوصفها جزءاً من الهواجس والمسائل التي تُشكّل في موضوع التعددية الدينية مطمحاً للنظر، وتمّت مناقشتها في مقالات هذا الكتاب. يتضمّن هذا الجزء مجموعة من مختلف الآثار والنظريّات لعدد من المفكّرين الذين يتبنّون مشارب فكرية متنوّعة، حيث تمحورت مساعيهم البحثيّة حول بسط شتّى المسائل المرتبطة بالتعددية الدينية.

وكما هو معهود فالمركز الإسلامي للدراسات الاستراتيجيّة ضمن التزامه بمبادئ الأمانة العلميّة، قام المعنيّون بالشأن فيه بجمع المقالات التي وقع عليها الاختيار واستعرضها بين يدي القُرّاء الكرام دون تغيير وتصرّف.

نتقدّم بالشكر الجزيل لكُتّاب المقالات التي وقع عليها الاختيار في هذه السلسلة، ونرجو من القُرّاء والباحثين الكرام إتحافنا بانتقاداتهم وآرائهم القيّمة.

وآخر دعوانا أن الحمد لله ربّ العالمين، والصلاة والسلام على رسوله الأمين وآله الميامين.

-------------------------------

[1]. Religious Diversity

[2]. Exclusivism

[3]. Inclusivism

[4]. Religious Pluralism