مجلة القرآن والاستشراق المعاصر العدد 3

مجلة القرآن والاستشراق المعاصر العدد 3

فهرس المحتويات

الآيات النازلة بحقّ أمير المؤمنين عند الواحدي في كتابه أسباب النزول

رسول كاظم عبد السادة

العجز الأخلاقي في الإلحاد

مصطفى أسعد رسول

المَسَاق الحسيني: إمَّتُهُ الأخلاقية والسياسية في مجاهدة «النسيء» و«التجبر» وسَوْقه في البحث عن حِلْف فُضول   

د. نعمان المغربي

الخطايا العشْر لابن تيمية

محمد عبد الرحمن الشاغول

الديانة المسيحية والإله يَهْوَه

حفيظ سليماني

لماذا رحّب مجتمع غرب أوروبا بفكرة الحروب الصليبية؟      

د. مصطفى وجيه مصطفى إبراهيم

غربةُ النصِّ المقدّسِ عند سعيد ناشيد بين قصورِ المنهج وضَعْفِ الإحاطة باللغة       

د. عادل عباس النصراوي

افتتاحية العدد

بسم الله الرحمن الرحيم

تتجلّى نهضة كل أمة فكرياً بقدر توظيفها لنتاج فاعليتها العلمية، ورعايتها أنساق المعارف والعلوم في سلم متطوِّر متفاعل مع قضاياها العصرية، فحراك العلم لا ينبت عن السابق ولا يعجزه مواكبة الحاضر، ولا يقصر عن استشراف المستقبل في مساحة من عقلنة (نقد) الأفكار وتنزيهها مما يلحقها من أدران المتغيّرات أو المؤثِّرات العارضة مما لا يقوم لها دليل أو يرسِّخها برهان.

ونهضة أمتنا لا تنفكّ عن عواملها الثابتة، ودعائمها المتجذّرة في امتدادها الإلهي بما سبق من أصول الرسالات والنبوات على مدى قرون وقرون، فهي في جوهر هذا النسيج الوحياني، ومن باب العقائد والشرائع على هذه الأرض.

إنّ امتلاك أمة كتاب الله وأمة محمدP، وعترته صلوات الله عليهم «تركت فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي» مقوّمات النهضة والحياة والتطوّر لا يخرجها من ميدان الصراع في إقامة الدين إلا الالتزام به والاعتقاد بأصوله وفروعه«إنّ الدين عند الله  الإسلام»فهو نصرها التي وعدت به ﴿ومَا ٱلنَّصۡرُ إِلَّا مِنۡ عِندِ ٱللَّهِۚ﴾[1].

في هذا العدد تجول أفكار الباحثين في نظر ثاقب ميادين مختلفة، ومواطن متعدِّدة، أهمها: وعي الأفكار وتوظيف محصّلتها المعرفية في التفاعل مع بيئاتها والاستفادة من  إنجازاتها، فيقف باحث عند الآيات النازلة بحقّ الإمام أمير المؤمنينQ ليحقِّق القول في مدار النص المقدّس في عليQ وما له من أثر في الحراك الرسالي (الوحياني)، ويقف باحث آخر عند مقولات الإلحاد ويشخِّص ما فيها من عجز وقصور أخلاقي يشذّ عن بناء الإنسان روحاً وفكراً، وفي إطار حراك الأمة يلمِّح أحد الباحثين إلى المساق الحسيني وتوجّهاته وقيادته للأمة أخلاقياً وسياسياً في مجاهدة الانحراف الأموي، ولا يبتعد عن هذا النهج في النظر الفكري ما جاء في بحث (الخطايا العشر لابن تيمية) من جهد نقدي لأثر من آثار توجّهات الانحراف الأموي عن الشريعة السمحاء، ولم يخلُ هذا العدد من دراسة فكرية عن الديانة المسيحية وقضية الألوهية فيها، فضلاً عن تسليط الضوء حول فكرة الحروب الصليبية في مدّياتها المجتمعية عقدياً، وكان ختام هذا العدد برؤية فكرية نقدية لنتاج مؤلِّف معاصر؛ فتحددت معالم قصوره وضعفه، وهنات مؤلفات.

يحمل هذا العدد في طياته بعداً استقرائيا نقدياً يجمع بين السابق والحاضر، ويشخِّص ويستشرف ما سيكون إشارة وإلماحاً؛ ليجد فيه القارئ اللبيب ضالته.

--------------------------------

[1]    سورة الأنفال، الآية 10.