نقد ودراسة مقاربات مالك بن نبي القرآنية في الرؤية الحضارية

نقد ودراسة مقاربات مالك بن نبي القرآنية في الرؤية الحضارية

اقام المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية \مكتب قم ندوة فكرية تحت عنوان : (نقد ودراسة مقاربات مالك بن بني القرانية في الرؤية الحضارية ) وقد ألقاها سماحة الشيخ الدكتور محمد علي ميرزائي وذلك في تاريخ 23/11/2017.

ولقد قدّم الشيخ الميرزائي نبذة عن حياة مالك بن بني و ما خلفه من جهد فكري ومعرفي مع تركيزه على البعد الحضاري الاسلامي وما يواجهه من تحديات ، حيث يرى مالك بن بني ان الرؤية القرانية هي المنهجية الوحيدة ، التي تخرجنا من الانسداد الحضاري.

كما ان فهم الحضارة في منظومة بن بني تتوقف على فهم المصطلحات الثلاثية التي استخدامها : الانسان ، التراب ، الزمان. وما يربط بين هذه الثلاث هو الفكر الديني

كما قام الشيخ الميرزائي باجراء مقاربات بين اراء مالك بن بني واراء الشهيد السيد محمد باقر الصدر في مسألة تحويل فقه الاحكام الى فقه النظريات.

وفي مقايسة اخرى بين اراء مالك وابن خلدون وتوينبي يرى الشيخ الميرزائي ان اراء بن بني تتقارب مع توينبي اكثر من تقاربها مع ابن خلدون ، سيما في مسألة الاستمرار الحضاري حيث يرى -كما هو عند توينبي-  بلزوم التعادل بين البعد الكمي والكيفي والروحي والمادي للحفاظ على استمرارية الحضارة ، وما ينقص الحضارة الغربية هو تركيزها على البعد المادي و الكمي واهمال البعد الروحي والكيفي.