البحث في...
الإسم
الإسم اللاتيني
البلد
التاريخ
القرن
الدين
التخصص
السيرة
 أسلوب البحث
البحث عن اي من هذه الكلمات
النتيجة يجب أن تحتوي على كل هذه الكلمات
النتيجة يجب أن تحتوي على هذه الجملة
سيمون اوكلي

سيمون اوكلي

الإسم اللاتيني :  simon ockley
البلد :  بريطانيا
التاريخ :  1678م - 1720م
القرن :  17 - 18
الدين :  المسيحية - منصر
التخصص :  حكم الامام علي ع - تاريخ اليهود - اللغة الشرقية

ولد في إكسيتر سنة 1678 م. دخل كلية الملكة بجامعة كمبردج وهو في الخامسة عشرة من عمره (سنة 1693 م) ،

وبعدها بسنتين عيّن مدرساً للغة العبرية في نفس الكلية. كما عين سنة 1711 م أستاذا لكرسي آدامز للعربية.

من آثاره:

ترجمة رسالة «حي بن يقظان» لابن طفيل، وأهدى الترجمة إلى أدورد بوكوك، شيخ المستشرقين الإنكليز، وظهرت الترجمة في لندن سنة 1708 م تحت عنوان:

The Improvement of human reason, exhibited in the Life of Hai ebn Yokdhan. London, 1708.

«فتح الشام وفارس ومصر على يد المسلمين» The conquest of Syria, Persia and Egypt by the Saracens.

المدخل الى اللغات الشرقية ( باللغة الاتينية )

فتح الشام وفارس ومصرعلى يد المسلمين

تاريخ المسلمين

اخبار جنوب غربي شمال افريقية ( قصة )

حكم وآداب الامام علي ( بالاتينية )

ترجم كتاب (تاريخ اليهود الحاليين في انحاء العالم )

ترجم ( رسالة حي بن يقظان )

المصدر: موسوعة المستشرقين للدكتور عبد الرحمن بديوي، 1992

-----------------------------------------------

(( مصدر آخر ))

سيمون أوكلي

Ockley, s

ولد في أكستر من مقاطعة وفون , ودرس العربية في كلية الملكة بجامعة كمبريدج , وحثه همفري بريدو , عميد نورويتش على الاستمرار في دراسة العبرية والعربية . وعين راعيا لسوافسي (1701) ثم رئيساً لقساوستها (1705) وقضى وقتاً طويلا في دراسة المخطوطات العربية في المكتبة البودلية (1706) وسمي أستاذاً للعربية في كرسي السير توماس أدامز بكمبريدج (1711) وكلف بترجمة الوثائق الرسمية الواردة من المغرب (1714) لعقد معاهدة بين بريطانيا والمغرب (وقد تم التوقيع على المعاهدة في شهر تموز / يوليو 1714 ) وسجن لدين كان عليه (1717) وأفرج عنه ( 1718) ولكن اعتلال صحته اودى بحياته .

آثاره :

مقدمة للغات الشرقية , باللاتنينة (1706)

 وتاريخ اليهود المعاصرين في جميع أنحاء العالم , نقلا عن الاب سيمون مودينا الفرنسي

( لندن 1708)

وتطور العقل الانساني في حي بن يقظان لابن الطفيل , متناً وترجمة إنجليزية (1708)

 وتاريخ الاسلام , في مجلدين , اشتملا على تاريخ المسلمين الثقافي والسياسي فوسع نطاق العربية إذ عرفها إلى القراء الإنجليز , وكانت قبله مقصورة على المستشرقين وأصبح مرجعا للطلبة , واستعان به العلماء ، على ما فيه من نقص , من أمثال جيبون في تاريخه : اضمحلال الامبراطورية الرومانية وسقوطها . ونال منزلة في الآداب الإنجليزية , وشأناً في التاريخ العام لدى المؤرخين الأوربيين , ( الجزء الاول 1757 , والطبعة المنقحة , لندن 1848)

وله :

خطب الافتتاح ( مطبعة جامعة كمبريدج 1712 )

 وقصص عن جنوب غربي بلاد المغاربة (1713)

وغرر الحكم ودرر الكلم للآمدى (1717) .

المصدر : كتاب ( المستشرقون )  لنجيب العقيقي - دار المعارف ط3 ج 2 ص 469