المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية / French Institute of International Relations

المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية / French Institute of International Relations

مركز أبحاث فرنسي تأسس في العام 1979 في باريس. منذ تأسيسه على يد تيري دو مونتبريال  المتأثر بالنموذج الأمريكي لمراكز الأبحاث، أكد المعهد أنه واحد من أهم مراكز الفكر في فرنسا. وكجزء لا يتجزأ من شبكة مراكز الأبحاث الدولية، يهدف المعهد الفرنسي إلى جمع صناع القرار السياسي والباحثين من أجل تطوير بحث ونقاش غير حزبي ومعمق بخصوص القضايا الدولية الآنية. ويهدف المعهد إلى تطوير بحث مُطبق في مجال السياسة العامة المتعلقة بالقضايا الدولية وتعزيز الحوار التفاعلي والبناء بين الباحثين والمحترفين وقادة الرأي.

لدى المعهد 60 موظفاً، ثلاثون منهم باحثون فرنسيون وأجانب من خلفيات مختلفة. وأكثر من نصفهم لا تتجاوز أعمارهم الـ40 سنة. وبرامج البحث فيه منظمة حسب المناطق (أوروبا وروسيا والدول المستقلة حديثاً وآسيا والشرق الأوسط وأفريقيا والولايات المتحدة الأمريكية) وحسب المواضيع (القضايا الأمنية والإستراتيجية والطاقة والفضاء والإقتصاد الدولي والهجرات والصحة والقضايا البيئية).

إضافة إلى العمل البحثي، يقوم المعهد الفرنسي باستضافة متحدثين من كافة أنحاء العالم من أجل تسليط الضوء على القضايا الدولية في إطار غير رسمي وغير حزبي. ويُنظم المعهد 40 مؤتمراً كل العام في باريس مع أكثر من 10000 مشارك. ومن بين الضيوف الذين شاركوا نيكولاس ساركوزي وديمتري مدفدف وحميد كرزاي وفلاديمير بوتين وميخائل ساكاشفيلي وفالكاف كلاوس وعبد الله غول وفيكتور يانوكوفيتش وهرمان فان رومباي وجوزيه مانويل باروسو وكثيرون غيرهم.

يعمل المعهد الفرنسي مع نظراء له على أساس منتظم مثل: شركة راند ومؤسسة بروكينغز ومجلس العلاقات الخارجية ومركز الأبحاث الإستراتيجية والدولية وكارنيغي والمعهد الياباني للشؤون الدولية ومعهد موسكو الرسمي للعلاقات الدولية، إضافة إلى مراكز أبحاث أخرى.

يعمل المعهد الفرنسي ليكون المعهد الأكثر أهمية في أوروبا. ولذلك، يحتل البعد الأوروبي معظم نشاطاته. وقد أنشأ لتلك الغاية مكتباً جديداً له في بروكسل في آذار 2005 ويعمل المكتب كرابط نشط بين باريس وبروكسل. ومهمته المساهمة في النقاش الأوروبي عبر مقاربة متعددة الجوانب من أجل تغطية جميع أبعاد العلاقات الدولية. ينظم مكتب بروكسل 30 حدثاً في العام، ومن بين المواضيع التي غطاها: الحكم الاقتصاد الأوروبي والخطوات الأولى للسلك الأوروبي في العمل الخارجي والناتو وروسيا في مواجهة أفغانستان والهجرات غير الشرعية إلى أوروبا والسياسات الأوروبية في ما يخص الطاقة والبيئة.

المنشورات

يصدر المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية تقريراً سنوياً بعنوان رامسس (Ramsès) وهو عمل تراكمي سنوي بدأ إصداره في العام 1981 ومنوط بتغطية التوجهات العالمية الأساسية (يُصدر منه حوالى 1000 نسخة). والإصدار الثاني للمعهد هو مجلة رباعية بعنوان الشؤون الخارجية (Politique Etrangère) التي أُسست في العام 1936 وهي المجلة الفرنسية الأولى التي تُعنى بهكذا مواضيع. وتقدم المجلة الرباعية رؤية شاملة عن الشؤون الدولية الآنية.

إلى جانب هذين النشاطين الأساسيين للمعهد، ينشر أعمالاً أقصر وأكثر تخصصاً مثل ملاحظات المعهد الفرنسي وأبحاث المعهد الفرنسي، إضافة إلى مجلة قصيرة بعنوان أخبار المعهد الفرنسي وغيرها من الأبحاث والكتب من تأليف باحثي المعهد. وإلى جانب اللغة الفرنسية، يصدر المعهد كتبه وأبحاثه بلغات عديدة مثل الإنكليزية والألماني والروسية.

التمويل

نظراً لكونه مؤسسة خاصة ومستقلة، يختار المعهد مصادر تمويله سواء كانت عامة أو خاصة. تُقدر موازنة المعهد بحوالى 6.5 مليون دولار، 70% منها تأتي من مصادر تمويلية خاصة. وتتنوع تلك المصادر بين شركات مؤسسات وأفراد. كما أن نسبة من التمويل تأتي كدعم حكومي أو عبر إبرام عقود رسمية.