مجلة الرصد العدد 37

مجلة الرصد العدد 37

الفهرس

الاختراق الثقافي

الاختراق الثقافي ...متابعات ميدانية : في حوار مع قناة الفرنسية 24 الباحثة التونسية د. ألفة يوسف استناداً الى مقاصد التشريع والقرآن لا شيء يمنع من المساواة بين الرجل والمرأة في الميراث 9

في حوار مع قناة سكاي نيوز عربية , الباحث المغربي عبدالله العروي: الامور الدينية في المغرب تكون موكولة الى الملك بصفته امير المؤمنين!  14

شيرين الفقي ... دعوة لثورة اجتماعية تجعل الجنس مباحا في الخطاب العام   17

خطوات ابن سلمان نحو علمنة المملكة السعودية  20                      

ظاهرة التجسس أو الابتزاز الالكتروني جريمة أغلب ضحيتها الفتيات 29

تضعه بدقائق لكن لن تتخلص منه بسهولة..  : الوشم.. ثقافة دخيلة، ومغامرة يتبعها ندم  35                         

الشأن العراقي

تسول الأطفال: ظاهرة تهدد مستقبل العراق   42

العراق بعد داعش من وجهة نظر أمريكية 

حروب طاحنة ومستقبل مجهول    50

المخدرات فـي العراق... قاتل خطير يستدعي وقفة وطنية وحربا دون هوادة   59

العالم الاسلامي

جذور التكفير في السعودية  فتّش عن المناهج التعليمية    66

البوذية المتطرفة ام الصراع الأمريكي الصيني  وراء  قتل وتهجير المسلمين في بورما؟    69

أخبار منوعة

منظمة " هيومن رايتس": السعودية تحرض على الكراهية والتمييز ضد  الشيعة   79

ترامب يهدد بـعاصفة جديدة ضد هاتين الدولتين.. أيهما سيكون الهدف الأول؟    80

القائم بأعمال السفارة الأمريكية في الأردن تأخرنا في القضاء على داعش حفاظا على اسرائيل   81

تهريب السجائر من موارد الارهابيين    81

حزب ألماني متطرف يدعو إلى مواجهة انتشار الإسلام   82

50 ألف حساب مؤيد لـ "داعش" على المنصة الجديدة "إنستغرام"     83

فندق شهير في الولايات المتحدة يستضيف مؤتمرا لمعاداة الإسلام     84

ملك السعودية : أنا الآن الدكتور سلمان!  84

النمسا تستعد لتطبيق قانون حظر النقاب وغرامة للمخالفات!   85

دراسة اسرائيلية: سياسات بن سلمان تضعف السعودية وتقوي ايران    85

انفوكرافيك و كاريكاتير  87

 

لماذا الرصد ؟

بسم الله الرحمن الرحيم

عملية الرصد الإعلامي واحدة من المهام التي يتبناها المركز الاسلامي للدراسات الاستراتيجية، إذ يقوم برصد الأحداث والتطورات السياسية والاقتصادية والعسكرية والثقافية ذات الصلة الوثيقة بعالمنا الاسلامي بشكل عام وأتباع أئمة اهل البيت(عليهم السلام) بشكل خاص، مع التركيز على الشأن العراقي لما له من خصوصية معلومة.

وتشمل عملية الرصد أربعة محاور رئيسة هي: محور العالم الإسلامي، ومحور الشيعة والتشيع، ومحور الاختراق الثقافي، والمحور المتعلق بالشأن العراقي، إذ يعمل كادر مجلة (الرصد) على تتبع وسائل الاعلام المهمة – وبخاصة الالكترونية- وما تقدمه من معلومات ذات صلة بتلك المحاور، مع الاخذ بنظر الاعتبار أن أغلب تلك الوسائل الاعلامية ذات توجهات مخالفة، بتسجيل ما تبثه من رؤى وأفكار وطروحات وأخبار، ثم أرشفتها وتحليلها ليتم تقديمها بأسلوبين:

الأول: نقل ما تم رصده من مواد كما تم بثه تماما من دون إضافة أو حذف وندع للباحث او المتتبع النقد والتحليل ثم التقييم الشخصي لها.

الثاني: تناول الأحداث بالنقد والتحليل وتقديم صورة وسطية تجمع اختلافات وتناقضات الآراء، بعد تناولها من أقلام لها باع اعلامي ورؤية نقدية واستشرافية قادرة على تقديم صورة كاملة للقارئ فيستطيع من خلالها معرفة ما يدور بالساحة.

على ان مهمة (الرصد) ليست التدخل بالأحداث الجارية بحيث تكون طرفاً من أطراف الصراع بقدر سعيها الى تقديم رؤية تحليلية بنّاءة للمختصين وأصحاب القرار لتكوين صور واضحة عن المشهد الذي نعيشه.. من هنا كان الجمهور المستهدف (بالرصد) هم طبقة النخبة من أصحاب التأثير والقدرة على التغيير، لذا لم تتورع المجلة من تقديم بعض الشبهات التي ينبغي حجبها عن سائر الناس.

وبعد مشوار امتد لقرابة عامين من عمر هذه المجلة وما انتجته في أعدادها الثلاثين وما تبعته من ملاحق تجاوزت خمسة عشر ملحقا، أعادت (الرصد) تقييم عملها وأخرجت هذا العدد بحُلّته الجديدة بما يمتلك كادر المجلة من مهارات في رصد الاحداث وأنواع التأثيرات التي تسببها وسائل الإعلام وإلمامه بالمحيط الالكتروني التفاعلي ومعرفته بخصائص الإعلام المعاصر.

مدير التحرير